نوبات الهلع

1429
0
5

تندرج نوبات الهلع من ضمن مجموعة اضطرابات القلق وتسمى بنوبات الذعر، أو نوبات الفزع، أو نوبات الهلع.
قد تكون نوبات الهلع مرتبطة بمشكلات نفسية أخرى، ويعاني فيها الفرد من مشاعر الذعر المفاجئة دون سابق إنذار ويكون الشعور بالخوف فيها شديد و يحتوي على تهديد مستمر المصاحب له استجابات سلوكية واستجابات بدنية، يعاني الشخص بعد تعرضه لنوبه واحدة من ترقب حدوث نوبة أخرى، حيث أن النوبات تأتي بشكل مفاجئ وبدون مقدمات، وفي أوقات غير متوقعة مما يجعله في دوامة من الأفكار التي تتميز بنمط التفكير الكارثي واليقظة المفرطة للأحاسيس الجسدية التي تفقده الراحة.


من أعراض نوبات الهلع:

تنقسم الأعراض إلى عدة أقسام :
 استجابات بدنية ( أحاسيس جسدية )،مثل:
- خفقان في القلب
- دوار
- ضيق تنفس
- الرؤية الضبابية (التشويش)
- جفاف الحلق
- رجفة
- تعرق
- تنفس سريع
 أعراض معرفية لنوبات الهلع وهي ( ما يفكر به الشخص ) مثل :
- نمط التفكير الكارثي، مثل: ( سوف أصاب بأزمة قلبية، سوف يغمى علي أو أموت )
- نمط التفكير السلبي، مثل : ( انني ضعيف، لن أكون قادرًا على التعامل مع النوبة )
 أعراض سلوكية لنوبات الهلع وهي سلوكيات الحماية للذات غير المنطقية (سلوكيات الأمان وسلوكيات التجنب)،( ما يقوم بفعله، التصرف، ردة الفعل ) مثل: 
_ ( عدم المرور من نفس المكان الذي حدثت به النوبة لأول مرة – عدم الخروج من المنزل - عدم الذهاب للاماكن المزدحمة – عدم التواجد في الأماكن العامة)
- عدم البقاء في المنزل لوحده - إعداد خطة كاملة فيها جميع الاستعدادات اللازمة في حال الخروج من المنزل – تواجد شخص اخر معه عند الرغبة بالخروج من المنزل). 
علمًا بإن هذه السلوكيات لا تجدي نفعًا على المدى البعيد فهي تؤدي بالفرد إلى الأحتفاظ بهذه السلوكيات التي تثبت اعتقاد أن النوبة خطيرة ويجب الخوف منها، تختلف شدة الأعراض من فرد لآخر لذلك علينا البدء بالعلاج فورًا عند ظهور أحد هذه الاعراض، حيث أن الطبيب المعالج والمختص النفسي يقوم بتقييم الحالة والدعم المناسب للفرد.
وتختلف الأسباب في حدوث نوبات الهلع:
 أسباب بيولوجية – وراثية.
 أسباب أخرى: ضغوط نفسية – التعرض لإجهاد نفسي شديد – صدمة نفسية – الفقد - مخاوف مستمرة، التنشئة في بيئة يتعرض الفرد فيها للعنف بأنواعه (التنمر – الضرب – الشتم – الهجران).
التدخل العلاجي لاضطراب نوبات الهلع:
- تدخل دوائي (حسب الشدة والأعراض الأخرى المصاحبة) تحت إشراف طبي.
- تدخل من خلال جلسات العلاج المعرفي السلوكي.

كيف تقيم هذه المقالة؟

سئ

جيد